هديل صدام حسين(1)

منتدى فكري - ثقافي - سياسي
 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 بيان حزب البعث العربي الاشتراكي - قيادة قطر العراق أواخر مايس ٢٠١٢م أبناء شعبنا يرفضون اجتماع (5+1)ويعَدونه تواطئاً أميركياً صهيونياً إيرانياً على حساب مستقبلهم ومصيرهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بشير الغزاوي



عدد المساهمات : 547
تاريخ التسجيل : 08/07/2011

مُساهمةموضوع: بيان حزب البعث العربي الاشتراكي - قيادة قطر العراق أواخر مايس ٢٠١٢م أبناء شعبنا يرفضون اجتماع (5+1)ويعَدونه تواطئاً أميركياً صهيونياً إيرانياً على حساب مستقبلهم ومصيرهم    الخميس يوليو 12, 2012 3:23 am



بيان حزب البعث العربي الاشتراكي - قيادة قطر العراق
أواخر مايس ٢٠١٢م

أبناء شعبنا يرفضون اجتماع (5+1)
ويعَدونه تواطئاً أميركياً صهيونياً إيرانياً على حساب مستقبلهم ومصيرهم

يا أبناء شعبنا الأبي
مرة أخرى تتمادى طغمة المالكي العميلة في غيها بسعيها المحموم لتحويل العراق الى ساحة لتنفيذ التواطآت الأميركية الصهيونية الإيرانية على حساب مستقبل العراق ومصيره ومصالح شعبه الأساسية، فبعد الدور الذي أدته العملية السياسية المخابراتية في خدمة المحتلين الاميركان الذين سعوا لتدمير العراق وتقسيمه وتفتيته والذي أجهضه جهاد البعث والمقاومة الباسلة بهزيمة الأوغاد المحتلين من أرض العراق الطاهرة نفذت طغمة المالكي العميلة والحكام العرب العملاء الإيعازات الأميركية بعقد مؤتمر القمة العربي في بغداد أواخر شهر أذار الماضي والذي بالرغم من نفقاته الباهظة من أموال الشعب العراقي والتي ترافقت بالحملات القمعية واعتقال الآلاف من أبنائه والتضييق على مجرى حياتهم اليومية فأنه فشل في تحقيق هدفه الرئيس وهو فك طوق العزلة عن حكومة المالكي العميلة وهذه المرة وفي الثالث والعشرين من شهر مايس الجاري عمدت حكومة المالكي العميلة الى ما أسمته استضافة اجتماع (5+1) وهي الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن أميركا وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين زائداً ألمانيا مع إيران لما أسمته (معالجة ملفها النووي) وكانت حصيلة هذا الاجتماع بجولاته المتعددة المزيد من المراوغة والتواطأ بين أميركا وإيران بما يكسب إيران مزيداً من الوقت للمضي في برنامجها التسليحي النووي وبناء قوتها العسكرية ومواصلة اختراقها لأمن العراق الذي تريد تحويله الى ضيعة تابعة لها عبر خضوع عملائها من أطراف العملية السياسية لها واستمرار تمددها وتهديدها لأمن الخليج العربي والأمن القومي العربي برمته بالإضافة الى تخففها من عبء العقوبات الدولية المفروضة عليها بتحويل انعكاساتها السلبية على العراق والتي تجلت في الأسابيع الماضية في تدهور صرف الدينار العراق والغلاء الفاحش في أسعار المواد الغذائية والمعيشة.
يا أبناء شعبنا المقدام
يا أحرار وشرفاء العرب والعالم أجمع

أن أطراف العملية السياسية المخابراتية والذين يتحركون بإيعازات أسيادهم الاميركان والصهاينة والفرس الصفويين إنما يصعدون من صراعاتهم الاحترابية التي أوصلتهم الى حافة السقوط استئثاراً بالمصالح الفئوية والعرقية والطائفية والشخصية المقيتة على حساب تجويع الشعب وإفقاره، فراحوا يزيدون في دوامة اجتماعات أربيل والنجف والجعجعة عما يسمى الاجتماع الوطني وسحب الثقة المتقابل والإعلان عن تقديم الاستقالات، فضلاً عن براعة العميل المالكي بإصدار مذكرات الاعتقال وتنظيم المحاكمات ضد خصومه ويجرى ذلك كله في ذات الوقت الذي يبلغ السخط الشعبي ذروته وتلوح في الأفق لحظة الاختمار الثوري لتطور هذا السخط الى ثورة شعبية عارمة تجهز على آخر قلاع العملية السياسية المتهاوية وتمضي بالعراق على أيدي مجاهدي البعث والمقاومة في طريق البناء الثوري الديمقراطي والوطني والقومي الاشتراكي الشامل المرتكز الى دعامة التحرير الشامل والعميق وتحقيق الاستقلال الناجز والتصدي للتواطآت الأميركية الصهيونية الفارسية وتجليات النفوذ الإيراني المتصاعد الذي أرادوه خسئوا وريثاً للاحتلال الأميركي المندحر المهزوم.
والى أمام وحتى فجر النصر والتحرير المبين.
والخزي للعملاء والخونة.
والمجد لشهداء العراق والامة الأبرار.
ولرسالة أمتنا الخلود.
قيادة قطر العراق
مكتب الثقافة والإعلام
أواخر مايس ٢٠١٢م
بغداد المنصورة بالعز بإذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بيان حزب البعث العربي الاشتراكي - قيادة قطر العراق أواخر مايس ٢٠١٢م أبناء شعبنا يرفضون اجتماع (5+1)ويعَدونه تواطئاً أميركياً صهيونياً إيرانياً على حساب مستقبلهم ومصيرهم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
هديل صدام حسين(1) :: المنتدى الفكري والثقافي***(حزب البعث العربي الاشتراكي وجبهة التحرير العربية)-
انتقل الى: